المدني
الصفحة الاساسية > مؤلفات الشيخ سيّدي محمد المدني > الشعر > الشعر

الشعر

مقالات هذا القسم


أرجــوزة كفايــة المــريد (الشعر)

السبت 31 ديسمبر 2016 بقلم المدني
المحتويات قسمٌ أول في التوحيد بالدليل (...)فصل فيما يتعلق من الصفاتِفَصْل في الأدلة والبَراهِينفَصلٌ في المُسْتَحيل مِنَ (...)فَصْلٌ في الجَائِزِ في حَقهِ (...)


تمَزَّقَ ثوبُ الوهمِ فأضاءَ ناظِري (الشعر)

الاربعاء 27 نوفمبر 2013 بقلم المدني
مِن قَصائد المَعرفة الربّانية الفاخِرة، ومَدْحِيَّةٌ في العشق زاهِرَةٌ. يُنْشِدُ فيها الشيخ مُحمَّد المَدني، رَحِمَه الله، أنْسَه بالله، حينَ أشرقت على قلبه أنوارُ الهِداية وتَنَوَّر جنانه بلطيف العناية، فَصَدَحَ لسانُه بهذه الأبيات العَذبة. ويغلبُ الظنُّ أنَّ هذه القصيدة كُتِبت قَبل انتقال الشيخ العلاوي سنة 1934. وعلى المريد أن (...)


الخلّ الوفيّ (الشعر)

الاربعاء 13 نوفمبر 2013 بقلم المدني

في هذهِ القَصيدَة الرَّائعة، يَحُثُّ سَيِّدي مُحمد المدنيّ، كافةَ المؤمنينَ على التوجُّهِ بِصِدقٍ لِرَبِّ العَالَمين، والغَيبَةِ الحقّ عَن سائِر المخلوقين، حتَّى يَعمرَ القلب بأنوار اليقين. وَيَتَّسِمُ هذا القَصيدُ بِجَمال الأسلوب ومتانَةِ المَعنَى حتّى أنَّه يُعَدُّ مِنهاجَ السَّير نَحوَ اللهِ، والفناءِ عَمّن سواه.



يَا رَسُـــــولَ اللهِ إِنِّـــــــــــــي (الشعر)

الاثنين 13 ماي 2013 بقلم المدني

والمَحَبَّة بَلْسمٌ للقلوب عَجيبٌ. يَرتقي بلمحاتها المُريد الى أعالي المقامات في أقصر اللحظات، ويدنو بها إلى عزّ المُشاهدات بأدنى المجاهدات، وهْيَ له ترياقٌ يشفي الأدواء، ومرقاة يعلو بها سبلَ الهدى. وهذا سيدي الشيخ محمد المدني، نَوَّر الله ضريحه، يتغنَّى بأشواقه في حُرقة المشتاق، ويَنثرُ درًّا من عَليِّ الأذواق في قصيدة: أيَّها العشاق...
فتمتعوا فالأوقات طابت...



قلبي يُحَدِّثُني بأنّك مُتلفِي (الشعر)

الخميس 9 ماي 2013 بقلم المدني

 من الشَّطحاتِ الربّانيّة الفاخِرة التي تَغنَّى فيها الشيخ سيدي محمد المدني، رضي الله عنه، بالحضرة العليّة، تفيض هذه القصيدة النادرة (قلبي يُحَدِّثُني بأنّك مُتلفِي) وفيها يُفدّي مَحبوبه، الحقّ سبحانه وتعالى، بروحه الطاهرة. إنّها رقّة في العبارات وعمق في المعاني الباهرة وأنوارٌ في المشاهدات العالية الطّاهرة، قصيد عارضَ فيه سلطانَ العاشقين سيدي عمر بن الفارض... هكذا كان حال سيدي محمد المدنيّ، رَضيَ اللهُ عَنه، يَتَذوّق أعذبَ معاني الحبّ الصوفيّ -في أرقّ نَفحاتِه- ثمّ يَصوغُها شرابًا شرعيًّا سائغا لذةً للشاربين، فقدس الله سره إلى إلى يَوم الدّين.



أعندك من ليلى حديث محرّر (الشعر)

الاربعاء 8 ماي 2013 بقلم المدني

مِن عادة أهل الله العاشِقين الواصلين التغنّي بالحقيقة الربّانيّة الباهرة. ومِن عادَتهم أيضًا الترميز إلى تلك الحقيقة السَّنيَّة - على سبيل السَّتْر والذلّة والتَّواضُع- بأسماءٍ مثل: لَيلى وسَعدى ومَيْ... وذلك حتى يُعبِّروا عن لَطيف مواجيدهم بِلغَةٍ شعريّة صافية رقيقة، وهم في ذلك يتبعون سيّدنا ...



سَيّدي مُحَمَّد المَدني يرثي شَيخَه سيدي أحمد العلاوي 1934 رحمهما الله (الشعر)

الجمعة 28 سبتمبر 2012 بقلم المدني
في يوم 14 جويلية 1934 وَرَدَ نَبَأ انتقال العارف الرباني سيدي أحمد العلاوي إلى الرفيق الأعلى. وتروي أمّنَا الحاجة، زوجة سَيّدي محمد المدني، ما انتاب الشيخ يومَها من شدَّة الأحزان وغلبة الأشْجان. وفي أيام المأتم تلكَ، أهدى له أختام القرِآن وذَبَحَ الشاءَ وأطعم الفقراء. ومنذ ذلك التاريخ دَأبَ الشيخ على إهدائه أختامَ القرِآن كل رمضان (...)


سيدي مُحمد المَدَني في رِحاب سيدي أبي مَدْيَنَ الغَوث سنة 1917 (الشعر)

الاحد 27 ماي 2012 بقلم المدني
قال سيدي مُحمد المدني، رَضيَ الله عنه وأرضاه: "هَذِه أبياتٌ نَظَمْتُهَا عندَ زِيارَتِي لقبر الوليّ الصالح أبي مَدْيَنَ الغوث، المُسَمَّى بشعيب، رَضِيَ اللهُ عَنه، وهو المدفون بمدينة تلمسانَ عامَ 1335 للهجرة. ]الموافق لآخر أكتوبر 1916-1917[. أيــــــــــا شُعَـيْــبُ أَقْبِـلنِـــي فَـأَنَــــا **** هو المُسَمَّــى عِـنْدَكُم (...)


ديوان أنيس المريد في التصوف والتوحيد (الشعر)

الشيخ سيّدي محمّد المدني
الثلثاء 4 ديسمبر 2007

بسم الله الرّحمان الرّحيم
الإهداء
إلى روح سيّدنا محمّد عليه أفضل الصلاة وأزكى السّلام
وإلى اللّذين قالوا ربّنا آمنّا بما أنزلت
واتّبعنا الرّسول فاكتبنا مع الشّاهدين



الصفحة الاساسية | الاتصال | محتوى الموقع | | إحصاءات الموقع | الزوار : 1637862

متابعة نشاط الموقع ar  متابعة نشاط الموقع مؤلفات الشيخ سيّدي محمد المدني  متابعة نشاط الموقع الشعر   ?


  Tél: Zaouïa Madaniyya en FRANCE
Paris: +33 6 77 83 52 99   Lyon: +33 6 95 42 30 93
Grenoble: +33 6 63 12 78 30   Le Havre +33 6 13 95 21 24
Tél: Zaouïa Madaniyya en TUNISIE:
Tunis: +216 22 55 74 30

Creative Commons License

الزوار المتصلون حالياً: 7