أحيد، عَلَيْه الصَّلاة والسَّلام

الثلثاء 19 ديسمبر 2017, بقلم المدني


1. ومِن أسمائه الشريفة، صلى الله عليه وسلم، أَحيد، وهو اسمٌ جارٍ على صيغة الفعل، مشتق من فعل حادَ- يحيد عَن الشَّيء أي مَال عنه وعَدَلَ، أي: إنَّ الرسول، صلى الله عليه وسلم، يعدل بأمته عن نار جَهنم ويميلهم عنها ويبعدهم من عذابها ولظاها. وقد جَاء عن ابن عباسٍ، رَضيَ الله عنهما، أنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اسْمي في القرآن مُحمد، وفي الإنجيل أحمد، وفي التوراة أحِيد، لأنِّي أحيّد أمتي عن نَار جهنّم"، أخرَجَه ابن عساكر.

2. وكما نَعرف، فإنَّ المصطفى العظيم، صلى الله عليه وسلم، جاء بالأوامر الربانية حتى نقوم بها، ونهانا عن المعاصي التي يمقتها الله سبحانه وتعالى حتى نتجنبها، وهكذا يَرضى عَنَّا رسول الله، صلى الله عليه وسلم، ويُبْعِدُنا عن نَار جَهَنَّمَ، ويزيحنا عن عذاباتها.

3. وهو، صلى الله عليه وسلم، يُحيدُ عَن الطائعين ظلماتِ الغفلة مُبَدِّدٌ لِدَياجير كثافاتها، مزيلٌ للأغيار من القلوب مُبْعدٌ لسماجاتها، مقيلٌ للعثرات مُريحٌ من عذاباتها، أزاح عن المهج كلَّ حُجَب الضلال، وسقاها من خُمور التَّوحيد أصْفَى زلالٍ.

الشيخ محمد المنور المدني
27 فيفري 2017




أرسل رسالة

Facebook
Madaniyya Page Facebook

Visiteurs connectés : 13

الطريقة المدنية | للاتصال | محتوى الموقع | Youtube
TUNISIA: Tunis: +216 22 55 74 30 | FRANCE : Paris: +33 6 77 83 52 99 | Lyon: +33 6 95 42 30 93 | Grenoble: +33 6 63 12 78 30 | Le Havre +33 6 13 95 21 24 | UK: London: +44 7533 741 559 | US: New York: (1-646)799-3463