يا لطيفًا بالبَرايا

الاربعاء 24 جانفي 2018, بقلم المدني


قالَ سيدي الشيخ محمد المدني، رضي الله عنه، هذه القصيدَةَ أثناء الحرب العالمية الثانية (أي قبيل 1944) طالبًا من الله اللطفَ والكَرَمَ والرَّحمَة. فهي ابتهالٌ لطيفٌ، وحقيقٌ على كل مؤمن أن يدعو به اللهَ، خيرَ مَسؤولٍ. 

1. يا لطيفًــــــــــــــــــــا بالبَرَايَا * يـــــــــــــا كَريمُ يا جَــواد
2. يا مُفيضًــــــــــــــــا للعَطايا * مالــــــــــــــي غَيرك مُـرَاد
3. إنَّنِــــــــــــــي عَبدُ الخَطايا * يا رَؤوفًــــــــــــــا بالعِــبـاد
4. فاعفُ عَنِّــــــي يا مَولايَ * فــــــــــي غدٍ يومَ المَعـاد
5. هَـــــــــــــــــذه الدّْنيَا بَلايَا * فِتَـــــــــــــنٌ تُدْمِي الفُؤَاد 
6. فَاجْعَـــــــلْ يَا رَبِّي هَوايَ * تَابعًــــــــــــــا لِشَرْعِ الهَاد
7. قَـــــــــــد بَدا اليومَ قَضايَا * كالأمْـــــــــوَاج والأطْوَاد
8. أصْبَــــــحَ الخَلقُ ضَحَايَا * للأغْــــــــرَاض والأحْقَاد
9. فاصْــــرِفْ عَنَّا يَا مَولاَيَ * كـــــــــــــــلَّ شرٍّ وفَـــسَاد
10. واحْفَــــــظْ هَاتِهِ الرَّعَايَا * مِـــــــــــــنَ الكُفْرِ والعِـنَاد
11. وحَقِّــــــــقْ رَبِّي رَجَايَ * واحْفَـــــــظْ جَميعَ العِباد
12. بِجـــــــــــــاه خَيرِ البَرايَا * شَفيعـــــــــــي يَومَ المَعاد
13. مُحَمَّدٍ شَمْسِ الهِدَايَة * والآل والصَّحْبِ الأمْجَاد
14. صَــــــــلاةُ رَبِّي مُنَــايَ * عَلَيــــــــــــــه هادِي العِبَاد
15. مَــا امتَدَّتْ لَكَ يَدَايَ * مُضْطَـــــــــرًّا إلَى الإمْدَاد
16. فَاسْتَجِبْ لــــي دُعَايَ * حتَّــــــــــــــــى يَتمَّ المُرَاد

تقديم وتحقيق: ن. المدني، الزاوية المدنية، 26 أوت 2013.
حقوق الطبع محفوظة للزاوية المدنية.




أرسل رسالة

Facebook
Madaniyya Page Facebook

الزوار المتصلون حالياً: 13

الطريقة المدنية | للاتصال | محتوى الموقع | Youtube
TUNISIA: Tunis: +216 22 55 74 30 | FRANCE : Paris: +33 6 77 83 52 99 | Lyon: +33 6 95 42 30 93 | Grenoble: +33 6 63 12 78 30 | Le Havre +33 6 13 95 21 24 | UK: London: +44 7533 741 559 | US: New York: (1-646)799-3463