الصفحة الاساسية > الشيخ حياته وآثاره > مؤلفات الشيخ سيّدي محمد المدني > القصائد المدنية > يَا جَمِيلاً قَدْ تَجَلَّى

يَا جَمِيلاً قَدْ تَجَلَّى

السبت 17 أكتوبر 2015, بقلم المدني


يَـا جَمِيـلاً قَدْ تَجَلَّـــى * لَيْسَ لِي قَصْدٌ سِوَاكْ
إِنَّ قَلْبِــي قَدْ تَخَلَّـــى * وَتَحَلَّــــــــــى بِحِــــلاَكْ
وَظَـلاَمُ الْكَـــوْنِ وَلَّـى * وَانْطَوَى لِي فِي بَهَاك
أَمْـرُكَ الْغَيْبِـي تَجَلَّـى * إِذْ بَدَا لِــي فِـي مِـرْآكْ
هَـذِهِ الأَكْوَانُ مَجْــلَى * مِنْ أَرَاضِي وَأَفْلاَكْ
نُورُكَ الْغَالِي الْمُحَلَّـى * مَظْهَــرٌ لِـمَنْ يَـــرَاكْ
قَـــــدْ دَنَــا ثُمَّ تَدَلَّـى * حَتَّى غِبْتُ فِي مَعْنَاكْ
فَإِذَا مَـــــا قُلْتُ قَـوْلاً * إِنَّنِـي لَسْتُ سِــــوَاكْ
قُلْتَ حَقًــــا لَيْسَ إلاَّ * لَيْسَ مِنْ قَــــوْلٍ أَفَّاكْ
أَنْتَ مِنِّي بِـي أَوْلِـى * إنْ طَلَبْتُ قُلْتَ هَــــاكْ
يَا كَرِيـمُ نِعْمَ الْمَـوْلَى * عَبْــــدُكَ الْمَدَانِي جَاكْ
يَرْجُـو مِنْ خَيـرِكَ فَضْلاً * طَـالِبًا مِنْكَ رِضَاكْ
لاَ تُؤَاخِـذْ مِنِّي فِعْـــــلاً * وَاعْفُ عَمَّنْ قَدْ عَصـاكْ
فَاسْتَجِبْ لِي لاَ تَقُلْ لاَ * وَادْخلْنِي فِي حِمـاكْ
بِجَاهِ مَنْ فَاقَ الرُّسْــلاَ * شَفِيعُنَا يَــــوْمَ لِقَـاكْ
مَنْ بِـــهِ أَسْرَيْتَ لَيْـــلاً * فَدَنَــــا حَتَّـــــى رآكَ
مُحَمَّدِ الْمُخْتَــارِ صَلَّى * علَيْــــهِ اللهُ وَ الأَمْلاَكْ




إرسال مشاركة

Facebook